نداءُ الحريّة


نداءُ الحريّة

شعوبٌ قد أفاقتْ باجتهادِ
تشدّ العزمَ في نيلِ المرادِ

فليلُ الظلمِ أقسى ما يكونُ
متى شدّتْ لهُ جوراً أيادي

يضيعُ الحقُّ, و الإنسانُ يغدو
أسيرَ الخوفِ و القمعِ المُعادي

لحرّيّاتِهِ, يخشى مصيراً
لهُ إنْ باحَ أسرارَ الفسادِ.

شعوبٌ قرّرتْ أن تستردَّ
حقوقاً أُلقيتْ في عُمقِ وادي

مع الإهمالِ و الإجحافِ ظلماً
مِنَ الأوغادِ, حكّامِ البلادِ

فحينَ الحاكمُ الفردُ الجبانُ
يجيءُ الردَّ في قتلِ العبادِ

فلا شرعيّةٌ تبقى و حقٌّ
لأن يبقى على رأس البلادِ.

شعوبٌ نابها جورٌ عظيمٌ
و تهميشٌ و ترويعُ اصطيادِ

و توقيفٌ و سجنٌ و اعتقالٌ
و تخوينٌ “لترويضِ الجيادِ”

شعوبٌ أعلنتْ أنْ لا سكوتٌ
على ما يجري منْ بطشٍ مُعادي

فما مِنْ قوّةٍ في الأرضِ تقوى
على شعبٍ بتغييرٍ ينادي

لأنّ الشّعبَ مَنْ يعطي قراراً
بحكمٍ عادلٍ يومَ الجهادِ

جهادٌ كي يعيشَ الناسُ أمناً
و سلماً, دونَ “أسرابِ الجرادِ”

فهذا شعبُنا ضحّى كثيراً,
ليحيا النورَ, لا وهمَ السّوادِ

شعوبٌ قرّرتْ, و الحقُّ كانَ
معَ الشّعب الذي حرّاً ينادي.

بقلم فؤاد حنا

One Response to نداءُ الحريّة

  1. kathrinsyria قال:

    رائعة …

    يا الله انصرنا يا الله

أترك رداً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: