الإخوان السوريين يصفعون لافروف ومحميه


لم تمضي أيام على تصريحات “لافروف” الطائفية ، والتي اتهم الثوار فيها بإنهم يسعون إلى إقامة الدولة السنية المعادية لكل الطوائف الأخرى الموجودة في سوريا …
لم تمضي أيام على تنصيب روسيا نفسها حامية لحمى الأقليات في سوريا ، حتى جاءها الرد الفعلي من أبناء السنة السوريين وعلى رأسهم الإخوان المسلمون: نحن نريد دولة مدنية تعددية ديمقراطية ..
{دولة مدنية حديثة، تقوم على دستور مدنيّ، منبثق عن إرادة أبناء
الشعب السوريّ، قائم على توافقية وطنية، تضعه جمعية تأسيسية منتخَبة انتخاباً حراً نزيها، يحمي الحقوقَ الأساسية للأفراد والجماعات، من أيّ تعسّفٍ أو تجاوز، ويضمن التمثيلَ العادل لكلّ مكوّنات المجتمع.}
كل أبناء سورية هم مواطنون فعليون متساوون في كل الحقوق والواجبات :
{دولة مواطنة ومساواة، يتساوى فيها المواطنون جميعاً، على اختلاف
أعراقهم وأديانهم ومذاهبهم واتجاهاتهم، تقوم على مبدأ المواطنة التي هي مناط الحقوق والواجبات }
كما أكدت الجماعة على لسان أحد أهم قياداتها على أنهم يرفضون مبدأ لأقليات الدينية .. والأكثرية هي الأكثرية السياسية لا الدينية .

من هنا سنوجه -نحن السوريين – رسالة إلى روسيا والصين وإلى محميهما بشار الأسد إننا نحن السوريين لن نرضى بالطائفية بديلا عن المواطنة ، نحن شعب كريم يعشق الحرية ويأب الذل …
لن نرضى ببقاءكم جاثمين على صدورنا وسنزيلكم عاجلا غير آجلا بإذن الله ……..

نبذة Abu Bakr Saleh
كتاباتنا تنبع من الشارع الذي نعيش فيه .... واقع الثورة السورية

أترك رداً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: