خباثة النظام السوري كالأفعة


المكتب الإعلامي في حي بابا عمرو

30/4/2012

الأفعة تبقى حتى اللحظة وبعد أكثر من سنة تهز ذيلها مراوغة … هكذا اعتدنا عليها نحن قبل أكثر من خمسين سنة, لكن العالم لم يعتد بعد على هذا النوع من الأفاعي, أو أن العالم يا صديقي من الأفاعي الأخبث على الإطلاق .

تزايد وتيرة الانفجارات التي هزت العاصمة السورية دمشق, ونقلاً عن شهود عيان خاص للمكتب الاعلامي في حي بابا عمرو بأن هذه العبوات الناسفة ما هي إلا قنابل صوتية وضعها أحد رجال الأمن قبل يوم من تفجيرها , فكما حصل في انفجار المرجة حيث أن القنبلة قد وضعت تحت سيارة مارسيدس بيضاء ويا للهول أن السيارة بقيت على حالها وبيضاء ناصعة بعد الانفجار …

إطلاق عيارات نارية ومجموعة من القنابل وقذائف المورتر على البيوت التي تقع أمام الحواجز الأسدية, وخاصة في مدينة حمص .

تحليق للطيران الحربي وبشكل يومي في مدينة حمص .

قنص المارة وخاصة في منطقة جورة الشياح في حمص .

كل ذلك وأكثر استفزاز للجيش السوري الحر لخرق الهدنة بعد أن خرقها النظام المجرم المعروف منذ القدم بالجبن والخيانة .

لكننا نقول ومن أفواه ضباطنا في الجيش السوري الحر بأننا لا ولن نخرق ما وعدنا به, فنحن رجال إذا عاهدوا صدقوا

نبذة Abu Bakr Saleh
كتاباتنا تنبع من الشارع الذي نعيش فيه .... واقع الثورة السورية

أترك رداً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: